الخلايا الجذعية

تعتبر الخلايا الجذعية اساس لكل الاعضاء والانسجة في الجسم. هناك عديد من انواع مختلفة من الخلايا الجذعية التي تأتي من اماكن مختلفة من الجسم او تتشكل في اوقات مختلفة في حياتنا. الخلايا الجذعية هي احدى الاكتشافات الطبية التي قد تتسبب في تغيير الطب باكمله وطرق علاج الامراض المختلفة والمستعصية منها على العلماء والاطباء الى الوقت الحالي. الخلايا الجذعية وهـي خلايا المنشأ التي يخلق منها الجنين ، ولها القدرة في تشكل مختلف انواع خلايا جسم الانسان ، وقد تمكن العلماء حديثا من التعرف على هذه الخلايا ، وعزلها ، وتنميتها ، وذلك بهدف العلاج واجراء التجارب العلمية المختلفة ،الخلايا الجذعية تأتي من مصدرين رئيسيين
  الخلايا الجذعية الجنينية (embryonic stem cells) يتراوح عمر الجنين ما بين 5 ايام الى اسبوعين . تعد الخلايا الجنينية ذات القدرة الاكبر على الانقسام والتمايز من الخلايا البالغة
الخلايا الجذعية البالغة (adult stem cells). وهي تؤخذ من جهتين، الاول: من النخاع العظمي هذه تعتبر مؤلمة وتتطلب تخديرا عاما وتحتاج الى وقت طويل. والثاني : من الدم في هذه الحالة ياخذ كميات كبيرة من الدم  ثم تصفي وفي النهاية يكون كمية قليلة جدا من الخلايا الجذعية 
يتوقع الاطباء يمكن استخدام الخلايا الجذعية في علاج بعض الامراض و منها ما يلي: سرطان الدم، الشلل الدماغي، السكر، العقم، النخاع الشوكي، داء الزهايمر، امراض القلب والي غير ذلك. ويتوقع ان يكون لها مستقبل، واثر كبير في علاج كثير من الامراض ، والتشوهات الخلقية ، ومن ذلك بعض انواع السرطان ، والبول السكري ، والفشل الكلوي والكبدي ، وغيرها. تستطيع الخلايا الجذعية  بقدرتها على علاج عدد كبير من الامراض، و في كل يوم تزداد استخداماتها و تدخل في علاج امراض جديدة وهي بلا شك امل كبير للكثيرين
قد اباح العلماء المسلمون استخدام الخلايا الجذعية واستخراجها من اجل الابحاث العلمية والعلاج في حال كان مصدرها مباحا، كالبالغين بعد اخذ موافقتهم, لان الاسلام لا يمنع العلوم المفيدة للانسان، وان المجمع يتابع باهتمام كل ما هو جديد في هذا العلم الخطير، ولا مانع شرعا من انشاء بنك خاص لحفظ هذه الخلايا ، ما دامت تستخدم في العلاج البشري